لن يحضر الرئيس القرغيزي ألمازبيك أتامباييف دورة الجمعية العامة للأمم المتحدة بسبب مشاكل في القلب لديه، جاء ذلك في نبأ نشر أمس الاثنين على موقع الرئيس الرسمي في الإنترنت.
وذكر الخبر أن الرئيس أتامباييف البالغ من العمر 60 عاما شعر بوعكة صحية وألم في الصدر وهو في طريقه من بيشكيك إلى نيويورك لحضور الجلسة الحادية والسبعين للجميعة العامة. ونتيجة للفحص الأولي أشار الأطباء إلى وجود مشاكل في القلب وأصروا على خضوع الرئيس لفحوصات طبية.
وسيبقى أتامباييف تحت رقابة الأطباء لفترة، وسيترأس وفد بلاده إلى دورة الجمعية العامة للأمم المتحدة وزير الخارجية أرلان عبدواللايف.