أمرت النيابة العامة بالمنيا، حبس 3 أشخاص، 4 أيام على ذمة التحقيقات، هددوا صاحب منحل بمركز أبو قرقاص بحرق منحله لإجباره على دفع مبالغ مالية لهم، كما اتهموا خفيرا نظاميا بالاشتراك معهم .
تلقى اللواء فيصل دويدار، مدير أمن المنيا، إخطارا من العميد عبد الفتاح الشحات، رئيس المباحث الجنائية بالمديرية، بتلقيه بلاغاً من أيمن نادى بطرس 37 سنة "سائق"، ومقيم بمركز أبو قرقاص، بتلقيه اتصالا هاتفيا من أشخاص مجهولين قاموا بتهديده بحرق مناحل، وسيارة نصف نقل رقم 71749، ملكه، فى حالة عدم دفع مبلغ مالى قدره 30 ألف جنيه، كما قاموا بإرسال عدة رسائل باستعجاله بدفع المبلع ولم يتهم أحدا بذلك، وقرر عدم وجود خلافات مع أحد، وتحرر عن ذلك محضر برقم 7079 لسنة 2016 إدارى أبو قرقاص .
بتشكيل فريق بحث، تبين أن وراء ارتكاب الواقعة كل من" حسن .س"، 29 سنة، فلاح، وشقيقه "محمود "،39 سنة فلاح، مقيمان بقرية بنى عبيد بأبو قرقاص، و"محمد. ن"، 23 سنة مبلط، ومقيم بقرية كوم المحرص .
وبتقنين الإجراءات، تم ضبط المتهمين وبحوزة الثالث، الشريحة المستخدمة فى تهديد مقدم البلاغ، واعترفوا بارتكابهم الواقعة، وقرر المتهم الأول أن بطرس ف 45 سنة، خفير نظامى من قوة نقطة شرطة بنى عبيد، هو من أعطاهم رقم الهاتف المحمول الخاص بمقدم البلاغ، وأبلغهم أنه ميسور الحال، وفى حالة تهديده سوف يقوم بدفع أى مبالغ مالية تُطلب منه، وباستدعاء الخفير النظامى المذكور، وبمواجهته بما قرره المتهمون، أنكر ما نسب إليه، وقرر وجود خلافات بينه والمتهم الأول .
بالعرض على النيابة العامة، التى باشر التحقيق مع المتهمين الثلاثة قررت حبسهم 4 أيام على ذمة التحقيقات، وجار استكمال التحريات بالتنسيق مع إدارة الأمن الوطنى حول ما نُسب من المتهمين الثلاثة للخفير النظامى باشتراكه معهم .