تستعد دولة الاحتلال الإسرائيلى إلى إطلاق صافرات الإنذار ظهر اليوم الثلاثاء، في إطار التمرين القطرى السنوي لقيادة الجبهة الداخلية الذي انطلق منذ الصباح الباكر.
وذكرت الإذاعة العامة الإسرائيلية أن هذا التمرين يحاكى سبل التعامل مع حالات الطوارئ بحيث يتم اختبار مدى جاهزية قوات الأمن للتعامل مع سيناريوهات مختلفة منها سقوط صواريخ ووقوع كوارث مثل هزة أرضية شديدة، مايتطلب دخول المواطنين إلى الغرف والمناطق الآمنة عند سماع دوي الصافرات.
وشنت طائرات الاحتلال الإسرائيلي غارات وهمية على مدينة غزة في إطار التدريبات المذكورة، فيما يسمع دوي انفجارات هائلة نتيجة خرق الطائرات لحاجز الصوت.