أظهر الجهاز المركزى للتعبئة العامة والإحصاء أن إجمالى كمية الصادرات من الأقطان تراجع إلى 6ر145 ألف قنطار مترى خلال الفترة (مارس/مايو من العام الجاري) مقابل 3ر174 ألف قنطار مترى لنفس الفترة من الموسم السابق بنسبة انخفاض 5ر16٪ مرجعا السبب لانخفاض المحصول من القطن.

وأوضح الإحصاء - اليوم الثلاثاء في النشرة الربع سنوية للقطن الربع الثالث (مارس/مايو) للموسم الزراعى 2016/2015 - أن الهند كانت أكثر الدول استيرادًا للقطن المصرى حيث بلغت الكمية المصدرة إليها 76.8 ألـف قنطار مترى بنسبة قدرها 52.7٪ من إجمالى الكمية المصدرة خلال هذه الفترة.

وأضاف أن إجمالى كمية المستهلك من الأقطان المحلية انخفضت إلى 1ر131 ألف قنطار مترى خلال الفترة (مارس/مايو 2016) مقابل 2ر163 ألف قنطار مترى لنفس الفترة من الموسم السابق بنسبة انخفاض 7ر19٪ ويرجع هذا الانخفاض إلى توقف بعض مصانع الغزل والنسيج عن الإنتاج.

وبين أن الاستهلاك تركز خلال هذه الفترة فى مجموعة الأصناف طويل وسط التيلة حيث بلغ المستهلك منها 9ر121 ألف قنطار مترى بنسبة قدرها 93% من إجمالى القطن المستهلك .

ولفت إلى أن كمية الأقطان التى تم حلجها بلغت 9ر166 ألف قنطار مترى خلال الفترة (مارس/مايو 2016) مقابل 2ر593 ألف قنطار مترى لنفس الفترة من الموسم السابق بنسبة انخفاض 9ر71٪ ويرجع هذا لانخفاض المحصول من القطن .