تجاهل مجلس إدارة اتحاد الكرة برئاسة المهندس هانى أبوريدة حسم أزمة ترتيب المجموعات الثلاث بدورى القسم الثانى المزمع انطلاقه يوم 6 اكتوبر المقبل.

وتكمن الأزمة فى تواجد 17 فريقا فى المجموعة الأولى التى تمثل أندية الصعيد فى حين يشارك 19 فريقا فى المجموعة الثانية التى تضم أندية القاهرة و18 فريقا فى مجموعة بحرى.

ويتعين على مجلس الجبلاية ترحيل أحد الفرق من مجموعة القاهرة إلى مجموعة الصعيد لتتساوى أعداد فرق المجموعات من أجل إرساء مبدأ تكافؤ الفرص.

وشهد الاجتماع الأول الذى انعقد بالأمس فى حضور مجلس إدارة الجبلاية بأكمله تجاهل الأمر برمته رغم أن هناك أندية تابعة إلى مجموعة القاهرة طالبت بضمها الى مجموعة الصعيد.

يذكر أن مجلس إدارة الجبلاية رفض تقسيم مجموعة الصعيد إلى مجموعتين وتعهد فى الوقت ذاته بتحمل تكاليف الانتقالات الى جانب الدعم المادى.