ذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان في بريطانيا صباح اليوم الثلاثاء أن نحو 38 شخصا قتلوا في قصف للطائرات الحربية على مدينة حلب في الساعات الأولى التي تلت انتهاء الهدنة بين روسيا والولايات المتحدة.

وأوضح المرصد أنه ارتفع إلى 38 على الأقل، بينهم طفل، عدد القتلى الذين وثقهم المرصد السوري لحقوق الإنسان في مدينة حلب وريفيها الغربي والشرقي بعد ساعات من انتهاء سريان وقف إطلاق النار في سوريا.

وأضاف أن ذلك جاء إثر قصف لقوات النظام وعشرات الغارات الجوية التي استهدفت أحياء في المدينة ومناطق في أريافها الشرقية والغربية والشمالية والشمالية الغربية والجنوبية، مشيرا إلى أن عدد القتلى مرشحا للارتفاع لوجود عشرات الجرحى، بعضهم لا يزال بحالات خطرة، إضافة لوجود مفقودين تحت أنقاض المباني المدمرة.