أعرب دونالد ترامب، المرشح الرئاسى عن الحزب الجمهوري بالولايات المتحدة الأمريكية، عن تقديره للرئيس عبد الفتاح السيسى وللشعب المصرى علي ما قاموا به دفاعاً عن بلادهم بما حقق مصلحة العالم بأكمله.
كما أكد "ترامب" على ما يكنه لتاريخ مصر من احترام كبير، مشيداً بالدور الريادى الهام الذى تقوم به فى الشرق الأوسط.
كان الرئيس السيسى، قد استقبل اليوم بمقر إقامته فى مدينة نيويورك "دونالد" ترامب المرشح الرئاسي عن الحزب الجمهورى.
وتباحث الرئيس السيسى دونالد ترامب حول العلاقات الثنائية الاستراتيجية التى تجمع بين مصر والولايات المتحدة، لاسيما ما يتعلق بالتعاون على الأصعدة السياسية والعسكرية والاقتصادية بين البلدين.
كما أعرب مرشح الحزب الجمهورى، عن دعمه الكامل لجهود مصر فى مكافحة الإرهاب، مؤكداً أن الولايات المتحدة ستكون تحت إدارته – حال فوزه فى الانتخابات الرئاسية – صديقاً وحليفاً قوياً يمكن لمصر الاعتماد عليه خلال السنوات القادمة.
وأشار "ترامب" إلى علاقات الشراكة القوية والممتدة التى جمعت بين البلدين على مدار العقود الماضية، مؤكداً على حيوية هذه الشراكة بالنسبة لأمن واستقرار الشرق الأوسط.
وأوضح "ترامب" أن مصر والولايات المتحدة لديهما عدواً مشتركاً، مشددا على أهمية العمل معاً من أجل التغلب على الإرهاب والتطرف.