قال زعيم حزب العمال البريطاني جيرمي كوربين إنه يخشى أن تكون قطته “إل جاتو” تنطوي على “شيء من المحافظين” بسبب بعض عاداتها السلوكية التي يرى أنها تنطبق على الحزب المنافس.
وذكر كوربين أن مخاوفه في هذا الشأن زادت بعدما أظهرت القطة “فردية مخيبة للآمال ونقص في الاهتمام بالآخرين”، الأمر الذي أيدته زوجته لورا ألفاريز، التي كانت تناقش معه الانتماءات السياسية لقطتهما، حسب ما نقلت صحيفة “تليجراف” البريطانية، اليوم الأحد.
لكن كوربين، الذي يخوض معركة إعادة انتخابات زعامة الحزب، قال ردا على سؤال لأحد قراء صحيفة “صنداي ميرور” عن “إل جاتو”، إن الأخيرة بدأت تُظهر “نوعا أفضل من السياسة”، وهو ما بدا في سلوكها مؤخرا، الأمر الذي كان مشجعا له ولزوجته.