قال جابر نصار، رئيس جامعة القاهرة، إنه كان يتلقى تهديدات بالقتل فيما سبق، ولكن الآن لم يعد يتلقى أي تهديدات، موضحًا أن السبب يعود إلى إخراج جامعة القاهرة من حسابات الجماعات الإرهابية، حينما وجدوا حب الطلاب له وتواصلهم معه باستمرار.

وأضاف "نصار" خلال لقائه بمجموعة من الصحفيين اليوم بمكتبه بقبة الجامعة: "إنني أؤمن بالقدر والاعتبارات القدرية، موضحًا أننى لا أخاف وإذا كان هناك خوف لما أقدمنا على اتخاذ تلك القرارات الجريئة التي اتخذتها جامعة القاهرة خلال الفترة الماضية".

وأوضح رئيس جامعة القاهرة، أن "الجامعة قامت بما عليها تجاه الفريق الرئاسي للرئيس الأسبق محمد مرسي، من تحويل الأعضاء لمجالس التأديب"، مؤكدًا أن "عقد مجالس التأديب كان يتم كما يحدث في المحاكم والقضاء، فاليوم المحامين من الطرفين يقدمون أوراقهم للمجلس"، لافتا إلى أن التحقيقات مازالت جارية.