يشارك الدكتور عباس شومان وكيل الأزهر، غدا الثلاثاء في الجلسة الختامية للملتقى الدولي من أجل السلام الذي تنظمه جمعية سانت إيجيديو بروما.

ويلقي وكيل الأزهر كلمة تتناول دور الأزهر الشريف في دعم ثقافة الحوار الجاد من أجل إرساء السلام ومواجهة أفكار العنف والتطرف، ودور القادة الروحيين في إقناع أتباع الديانات السماوية بقيمها ومبادئها السمحة التي لا تختلف من دين لآخر.

يذكر أن الملتقي يقام سنويا ويعقد هذا العام تحت عنوان "العطش إلى السلام.. أديان وثقافات في حوار"، بحضور البابا فرنسيس بابا الفاتيكان.