شنت هيئة الرقابة الإدارية بمحافظة بنى سويف، بالتعاون مع مباحث التموين ومديرية تموين بنى سويف، حملة مكبرة على مصانع تعبئة أسطوانات الغاز، للتأكد من عدم وجود تلاعب فى إنتاج وتوزيع أسطوانات الغاز.
وكشفت الحملة التى قادها عضو هيئة الرقابة الإدارية، عن وجود مخالفات بمصنع بغياضة الشرقية التابعة لمركز ببا جنوب بنى سويف، تمثلت فى عدم وجود تفتيش على سجلات المصنع منذ عام 2008، وكذلك توقف المصنع عن تعبئة الأسطوانات على الرغم من وجود كميات وفيرة من الغاز الصب، وكذلك وقوف السيارات التابعة للمستودعات لعدة أيام خارج المصنع لانتظار الدور، بالإضافة إلى عدم مطابقة المصنع لإجراءات السلامة والأمن الصناعي.
وحررت مباحث التموين محضرًا لصاحب المصنع وتم اصطحابه إلى وحدة مباحث التموين لاستكمال إجراءات المحضر استمع.
واستكملت الحملة جولتها بمصنع لتعبئة الغاز بمنطقة بياض العرب الصناعية شرق النيل، حيث تم التعرف على الكميات الواردة من الغاز الصب والتى تبلغ 250 طنًا يوميًا والتى تكفى لتعبئة 21 ألف و500 أسطوانة، وأشادت اللجنة بالأمن والسلامة والأوزان بالمصنع.
وتمكنت الحملة من ضبط "حسام.ع.ع" صاحب مستودع بوتاجاز بمدينة إهناسيا، لبيعه 93 أسطوانة خارج المستودع وتحرر المحضر رقم 13378 جنح إهناسيا.

حملة الرقابة الإدارية على مصانع البوتاجاز

عضو هيئة الرقابة الإدارية يتابع تعبئة الأسطوانات

حملة للرقابة على مصانع بنى سويف

عضو الرقابة الإدارية يستمع لسائقى السيارات

حملات للرقابة الإدارية للتأكد من توزيع أسطوانات الغاز

ضبط سيارة تتلاعب فى حصة البوتاجاز