عاد إلى القاهرة مساء الإثنين الدكتور شوقى علام، مفتى الجمهورية قادما من جدة بعد زيارة للمملكة العربية السعودية استغرقت أسبوعين قام خلالها بأداء مناسك الحج كما شارك فى بعض الفعاليات الدينية.

وكان المفتي شارك قبل بدء موسم الحج فى فعاليات ندوة الحج الكبرى الذى نظمتها وزارة الحج والعمرة بالمملكة العربية السعودية وذلك بمشاركة علماء ومفكرى العالم الإسلامى فى مختلف التخصصات العلمية والفكرية وعقدت الندوة تحت عنوان "الحج بين الماضى والحاضر.. التطورات والتنظيمات فى الحج وأثرها فى تحقيق مقاصد الحج الكبرى".

وبحثت الندورة تعزيز التلاحم بين علماء ومفكرى الأمة الإسلامية، وتبصير ضيوف الرحمن فى الإستفادة من الخدمات الكبرى التى توفرها حكومة خادم الحرمين الشريفين للحجاج والمعتمرين والزوار لأداء نسكهم بكل يسر وسهولة وإطمئنان، والإستفادة من المشاريع والخدمات الواسعة التى تتيحها حكومة المملكة للحجاج من مختلف أنحاء العالم فى رحلتهم الإيمانية نحو الأماكن المقدسة.