قام ذئب بشري باغتصاب طفلتين في سنة الخامسة من عمرهما في الشاع بدافع الإنحطاط، حيث أوضحت الأجهزة الامنية أن الجاني سيعرض على طبيب نفسي، مؤكدة انه اعترف أمام القضاء بارتكابه الجريمتين.
وأوضحت مصادر امنية بشرطة كربلاء تصريحات صحفية أن “دوافع الجاني بخصوص الجريمتين المرتكبة بحق اغتصاب الطفلتين البالغ عمر الاولى خمس سنوات والثانية ست سنوات ما زالت مجهولة لكون التحقيق لازال ابتدائي وفي مراحله الاولى”.
وأعلنت مديرية شرطة محافظة كربلاء امس الاحد ( 18 ايلول 2016) بوجود طفلة تبلغ من العمر خمسة سنوات متعرضه لاعتداء جنسي من قبل شخص مجهول بقيامه بإزالة غشاء بكارة الطفلة من خلال وضع اصبعه في الطفله، فيما اكدت ان الجاني اعترف على جريمة أخرى من نفس النوع مما يدلل بذلك على شذوذه الجنسي ومرضه النفسي.