أكد الدكتور ابراهيم عبد الوهاب سالم القائم بعمل رئيس جامعة طنطا أن جامعة طنطا في الفترة الأخيرة أعطت اهتمامًا كبيرًا للمؤتمرات العلمية بصفة عامة والطبية منها بصفة خاصة باعتبارها تلعب دورًا رئيسيًا في النهوض بالمنظومة الطبية وتطوير البحث العلمي جاء ذلك فى كلمته التى ألقاها فى افتتاح المؤتمر الثانى والثلاثون لقسم جراحة المسالك البولية والتناسلية.

وأشار إلى أن واقع جامعة طنطا الحالى ومستقبلها القريب يحمل الكثير لكلية الطب فى مجال علاج الأمراض المختلفة بما فيها أمراض المسالك البولية والتناسلية من خلال الوحدات المتخصصة فى مجال أمراض جراحات المسالك البولية والتناسلية بالمستشفى التعليمى العالمى بجامعة طنطا، والذى سيضعها فى مقدمة المؤسسات الطبية ذات القدرة على تقديم خدمة طبية وتعليمية متميزة قادرة على جذب أندر الخبرات العالمية فى مختلف المجالات الطبية.

جدير بالذكر أن المؤتمر يعتبر الأول الذي يعقد في مركز المؤتمرات الجديد بالمستشفى التعليمي العالمي الذي قام الدكتور سالم بافتتاحه قبل انعقاده بدقائق والذي أُنشئ بالجهود الذاتية بتكلفة 1.3مليون جنيه، ويتكون من ثلاثة قاعات الكبرى منها تتسع لعدد 200 فرد واخرى ثانوية صغرى والأخيرة لكبار الزوار.