قال طارق نور الدين، معاون وزير التربية والتعليم الأسبق والخبير التربوي إن قرار الدكتور الهلالي الشربيني، وزير التربية والتعليم والتعليم الفني بالتراجع عن قرار إلغاء امتحانات" الميدترم "وتطبيقها خلال العام الدراسي الجديد، جاء نتيجة ارتفاع اصوات المعارضين له من أولياء الأمور وخبراء التعليم لهذا القرار الذي أقر دون دراسات وقتية سليمة،لافتًا إلي أن تطبيق هذا القرار في حال تطبيقه سيؤثر سلبا علي العملية التعليمية.

وأوضح"نور الدين" في تصريح لـ"صدى البلد"،أن هذا القرار سيتم الغاؤه تماما وإعلان الوزير لتأجليه ما هو إلا رفع الحرج عن الوزارة أمام المسئولين بالخطأ في القرارات التي تصدرها والتي لم تكن الأولى في إثارتها للبلبلة،مشيرا إلي أن هذا القرار لا يتوافق مع الخطة الاستراتيجية2030 لأنه يهدر من وقت الموسم الدراسي.

يذكر أن الدكتور الهلالي الشربيني، وزير التربية والتعليم والتعليم الفني قد قال خلال المؤتمر الصحفي المنعقد اليوم، انه سيتم تأجيل تطبيق القرار بسبب رفض اولياء الامور ، حيث سيتم اعادة دراسة القرار من جانب قطاع التعليم العام والمراكز البحثية.

ويشار إلي أن الدكتور الهلالي الشربيني وزير التربية والتعليم والتعليم الفني قد أعلن اليوم عن تأجيل قرار الغاء امتحانات الميدترم و لن يتم تطبيقه خلال العام الدراسي الذي سيبدأ خلال ايام.