شارك النائب عصام الدين القاضي، عضو مجلس النواب، عن حزب مستقبل وطن، بالبحيرة، باحتفالات العيد القومي للمحافظة الذي يوافق ذكرى انتصار أهالي مدينة رشيد الباسلة على حملة فريزر الإنجليزية عام 1807، مشيرًا إلى أن العيد القومي لمحافظة البحيرة يذكرنا بخيانة الحاكم التركي للإسكندرية وتصدي شعب دمنهور للجيش الإنجليزي، وعظمة وبسالة أبناء محافظة البحيرة.

وقال القاضي، في ذكرى العيد القومي لمحافظة البحيرة وذكرى رحيل الإنجليز عن مصر بعد هزيمتهم علي أرض البحيرة في رشيد في معركة يحكيها التاريخ في التاسع عشر من سبتمبر سنة ألف وثمانمائة وسبع، أن شعب البحيرة أثبتوا للعالم في معركة سجلها التاريخ، أنهم عظماء حموا الشعب المصري واستطاعوا هزيمة أكبر قوى عظمة في العالم.

وأشار نائب البحيرة فى بيان صحفى له إلى، أن الاحتفال بدأ بإيقاد الشعلة من أمام مجلس مدينة رشيد، واستعراض طابور العرض وموسيقى الشرطة والعروض الفنية والغنائية للأطفال والشباب والطلائع وفرقة البحيرة للفنون الشعبية، مضيفًا استكمالًا لأجواء احتفالات المحافظة بعيدها القومي ستقام احتفالية يوم الخميس القادم بدار الأوبرا بدمنهور، بجانب جولة لافتتاح عدد من المشروعات التنموية التي تم تنفيذها بمدينة رشيد يوم الأربعاء المقبل.