أكد الدكتور الهلالى الشربينى وزير التربية والتعليم، أن إعادة النظر في اطلس مصر الذى يتم تدريسه بالمدارس لاعلاقة له بتصحيح أوضاع جزيرتى تيران وصنافير.

وأشار الوزير خلال المؤتمر الصحفى الذى عقدة اليوم، بمقر الوزارة إلى أن المناهج الدراسية لم تذكر أصلا هوية الجزيرتين ولكنها أكدت فقط انهم أحد جزر خليج العقبة وبالتالى فالوزارة ليست في حاجة لذكر هويتهما.