اعتدى عدد من عناصر جماعة الإخوان الإرهابية، على بعض أبناء الجالية المصرية، خلال تواجدهم فى وقفة مؤيدة للدولة المصرية، أمام الفندق الذى يقيم فى الرئيس عبد الفتاح السيسي بنيويورك لحضور فعاليات الجمعية العمومية للأمم المتحدة الـ71.
ووفقا للفيديو الذى نشرته قيادات للجماعة الإرهابية، فإن عدد من عناصر الإخوان، اشتبكوا مع عدد من المواطنين المصريين الذين يحتفلون بوصول الرئيس للولايات المتحدة الأمريكية، إلا أن الشرطة الأمريكية تدخلت لفض هذا الاشتباك.
يأتى هذا فى الوقت الذى لم تشهد فيه فعاليات الإخوان فى نيويورك، مشاركة كبيرة من قبل أنصارها.