أصدر الدكتور خالد فهمى وزير البيئة توجيهاته باتخاذ إجراءات عاجلة للسيطرة على تلوث زيتى بمنطقة رأس العش (جبل الزيت) بالبحر الأحمر، حيث ورد بلاغ لغرفة العمليات المركزية بوزارة البيئة أفاد بوجود ذلك التلوث بشاطئ تلك المنطقة.

وعلى الفور تم الدفع بلجنة من الفرع الإقليمى لجهاز شئون البيئة بالغردقة ومحميات البحر الأحمر للمعاينة واتخاذ الإجراءات اللازمة، حيث تبين من المعاينة وجود تلوث بالزيت الخام ناتج من كسر بخط 24 بوصة برى من منطقة رأس العش إلى منطقة رأس شقير تسبب فى خروج كميات من الزيت الخام على الشاطئ.

وقد قام فريق صيانة الشركة التابع لها الخط بإصلاحه ووقف التسريب وتم توجيه فريق مكافحة الطوارئ للتعامل مع الحادث، حيث تم تجميع الزيت المتسرب بحفرة كبيرة بالقرب من مكان التسريب على الشاطئ تبعد عن البحر مسافة 5 أمتار، كما تم الدفع بسيارات لشفط الزيت لاسترجاعه بالشركة.

وأكدت الدكتورة كوثر حفنى رئيس الإدارة المركزية للازمات والكوارث البيئية بأنه أثناء عمليات تجميع الزيت وشفطه تسرب جزء من الزيت المتجمع بالحفرة الى البحر مما أدى الى تكوين طبقة زيتية لامعة على سطح المياه غطت مساحة حوالى 1.5 ميل وقد قامت الهيئة العامة للبترول بالدفع بوحدات بحرية للتعامل مع التلوث وإزالته، كما تم عمل مسح جوى للمنطقة لتحديد مساحة التلوث.

وأوضحت أنه جار متابعة الموقف من خلال الفرع الإقليمى لجهاز شئون البيئة بالغردقة ومحميات البحر الأحمر وغرفة العمليات المركزية بالتنسيق مع الهيئة العامة للبترول، واتخاذ الإجراءات القانونية ضد الشركة المتسببة فى الحادث.