رد وزير الخارجية السعودي عادل الجبير، على نظيره الإيراني محمد جواد ظريف في صحيفة نيويورك تايمز الأمريكية، والذي هاجم فيه السعودية، حيث هاجم الجبير السياسية الإيرانية.
واعتبر الجبير في مقال له بصحيفة “وول ستريت جورنال”، أن إيران دولة “راعية للإرهاب”، ولا يمكن لها أن تنكر هذه التهمة كونها مسؤولة عن العديد من العمليات الإرهابية التي طالت سفارات أميركية في مناطق عديدة كما أنها تستهدف الدبلوماسيين السعوديين، وأخيراً دورها في سوريا، كما أنها تأوي قادة تنظيم القاعدة، وعلى رأسهم نجل أسامة بن لادن.
وزير الخارجية السعودي في نفس الوقت قال إنه يمكن أن تعود علاقة بلاده مع طهران بشرط أن تتوقف الأخيرة عن دعم الجماعات الإرهابية، وأن لا تتدخل في الشؤون الداخلية لدول الجوار.