تمكنت الإدارة العامة لمكافحة التهرب الجمركى بالمنطقة الشرقية برئاسة مجدى إبراهيم بالتنسيق مع الإدارة العامة لجمارك بورسعيد، برئاسة حسنى فياض، من إحباط محاولة تهريب شاشات كمبيوتر مستعملة محظور استيرادها بناء على الملحق رقم 2 لمخالفتها سنة الصنع، وضررها على الصحة العامة للإنسان والتهريب من سداد الرسوم الجمركية.
تلقى الدكتور مجدى عبد العزيز رئيس مصلحة الجمارك معلومات، تفيد قيام إحدى شركات الاستيراد والتصدير بتهريب أصناف مخالفة ضمن مشمول البوليصة رقم 1121390 قادمة ميناء همبورج بألمانيا إلى ميناء بورسعيد، وعلى الفور تم تشكيل لجنة جمركية وبمعاينة الحاوية تبين وجود 1713 شاشة كمبيوتر مستعملة محظور دخولها البلاد.

وتم تحرير المحضر اللازم واتخاذ الإجراءات القانونية، وقرر محمد أبوزيد رئيس الإدارة المركزية لجمارك بورسعيد إخطار نيابة الميناء لمباشرة التحقيق.