تعتزم وزارة الخارجية السعودية ومركز المعلومات الوطني والمديرية العامة للجوازات، ربط الخصائص الحيوية “البصمة” مع السفارات السعودية في الخارج، لتسجيل بصمات الراغبين في القدوم إلى المملكة لأول مرة، أثناء استخراج التأشيرة لهم.
وأوضحت مصادر مطلعة حسبما ذكرت صحيفة “الاقتصادية” ، أن الهدف من ربط البصمة مع سفارات المملكة، تسهيل إجراءات القادمين إلى الدولة، فضلًا عن تخفيف الزحام في المنافذ الحدودية للمملكة، وذلك من خلال تسجيل السفارة السعودية بيانات وبصمة الشخص بشكل مباشر في مركز المعلومات بدلًا من تسجيلها خلال قدومه.
وأكدت المصادر أن الجهات التي تعمل على مشروع ربط البصمة مع السفارات ستنتهي منه قريبًا، لافتة إلى أن الربط الحالي مع السفارات يقتصر فقط على بيانات الشخص.