قال الرئيس التركي رجب طيب إردوغان اليوم الاثنين إنه سوف يتطرق إلى الأزمات في سوريا والعراق ومحاربة الإرهاب ومحاولة الانقلاب الفاشلة في تركيا في 15 يوليو تموز خلال كلمته التي يلقيها أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة هذا الأسبوع.

وأضاف إردوغان خلال مؤتمر صحفي قبل أن يغادر اسطنبول في طريقه لنيويورك أن مقاتلي المعارضة المدعومين من تركيا في شمال سوريا قد يتوغلون جنوبا بعد أن طردوا متشددي تنظيم الدولة الإسلامية من منطقة على الحدود.