طالب أسامة هيكل، وزير الإعلام الأسبق، ورئيس لجنة الثقافة والإعلام والآثار بالبرلمان، الدكتور عمرو موسى، رئيس لجنة الخمسين، وأعضاء اللجنة بتفسير المادة التى تنص على إجراء المصالحة الوطنية، وتعويض الضحايا وفقا للمعايير الدولية، مشيرًا إلى أن تلك المادة "تلبس البرلمان بالحائط" وتصنع فتنة داخل الدولة، متسائلًا "كيف نتصالح مع الإخوان؟ ومن الذى يأذى من؟ وهل كفوا الإخوان عن سياساتهم؟".
وقال وزير الإعلام الأسبق، إن أداء المجموعة الاقتصادية فى الحكومة سىء، وليس هذا ما نريده منها لأن هناك 6 مليون شاب عاطل تقريبا داخل الدولة، فيما طالب الشباب التعلم من التجربة السورية داخل مصر.
وأضاف "هيكل" خلال حواره مع الكاتب الصحفى خالد صلاح، ببرنامج "على هوى مصر" الذى يذاع على فضائية النهار one ، أنه إذا كانت المعارضة عليها تحفظات على ائتلاف "دعم مصر" فإن لديه تحفظات على أداء تكتل "25-30" داخل البرلمان، مشيرا إلى أن أغلبية أعضاء لجنة تقصى حقائق فساد القمح من ائتلاف دعم مصر، مضيفًا "إحنا عندنا منطق غلط، إن المعارضة بتعارض كل شئ، والأغلبية بتوافق على كل شئ، وأنا بقول كلام ميعرفوش يقولوه بتوع 25-30 لأن جزء كبير من أدائهم فيه مزايدة صوتية".
وأشار إلى أن لديه تحفظات على قرض الحكومة من البنك الدولى 12 مليار دولار مؤخرًا، مشيرا إلى أن القرض لم يعرض على البرلمان، ويجب أن تخرج الحكومة وتوضح ماذا ستفعل بهذا القرض.