قال النائب مدحت الشريف، عضو لجنة تقصي حقائق القمح، إن اللجنة حملت في توصياتها وزير التموين وبعض القيادات مسئولية الفساد خلال توريد القمح، وهناك العديد من علامات الاستفهام حول بعض قيادات الوزارة سواء عن قصد أو غير القصد في الإشراف والمتابعة.

وأضاف "الشريف" في تصريحات خاصة لـ"صدى البلد" تعليقا على قرار محمد علي مصيلحي، وزير التموين والتجارة الداخلية، بإقالة رئيس الشركة القابضة لصوامع القمح، قائلا إن الإقالة تأتي في إطار منظومة الإصلاح المؤسسى داخل الوزارة ، ومهم أيضا أن يتم الإطاحة بعدد آخر من القيادات.

وأشار إلى أنه لا بد أن يكون هناك بداية للإصلاح المؤسسى في وزارة التموين لسد منافذ الفساد المتعددة داخل الوزارة.