قال صبرة القاسمي، منسق الجبهة الوسطية لمواجهة الفكر التكفيري، إن مخاوف الإخوان من زيارة السيسي لأمريكا ولقائه المرشحين للانتخابات الرئاسية دونالد ترامب وهيلاري كلينتون طبيعية؛ خاصة أن هناك تغييرًا في السياسة الأمريكية ستحدث مع رحيل أوباما الذي كان يتقارب مع الإسلام السياسي.

وأضاف القاسمي، في تصريحات له، أن الجماعة ستسعى لإفشال زيارة الرئيس السيسي إلى واشنطن بكل قوة لكنها لن تنجح وستفشل كما سبق وفشلت في أكثر من مناسبة، مضيفًا أن تحركات الجماعة خارجيًا فاشلة ولم تتمكن من التأثير على مصر نظرًا لقوة النظام الحالي.

وكان الرئيس السيسي قد غادر اليوم إلى واشنطن لحضور جلسة الامم المتحدة، كما بدأت جماعة الإخوان حشد أنصارها للتظاهر ضد الزيارة.