قال وزير الخارجية الفرنسي جان مارك أيرو اليوم "الأحد" إن قوات الحكومة السورية مسؤولة في الأساس عن انتهاك وقف إطلاق النار الهش الذي توسطت فيه الولايات المتحدة وروسيا رغم الضربات الجوية للتحالف بقيادة أمريكا على الجيش السوري أمس.

وأضاف أيرو للصحفيين في نيويورك "علينا التمسك بهذا الاتفاق والحفاظ عليه مهما كلف الأمر لذا فنحن بحاجة إلى تجاوز الأحداث التي وقعت في الساعات القليلة الماضية."

وتابع "لكن في ظل هذه الحوادث، يجب ألا ننسى أن النظام السوري هو الذي أضر في الأساس بالاتفاق الأمريكي -الروسي لوقف إطلاق النار. دائما ما يكون نظام بشار الأسد هو المسؤول."