نجح رجال الإدارة العامة لمرور القاهرة برئاسة اللواء علاء الدجوى، مدير المرور، فى إعادة مبلغ مالى داخل حقيبة فقدها مواطن داخل سيارة أجرة "تاكسى" بعد نزوله بميدان رابعة العدوية وفر سائق السيارة هاربًا وتوجه إلى شارع الطيران وتم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة تجاه الواقعة.
بدأت تفاصيل الواقعة عندما استقل مواطن تاكسى بالقرب من إشارة شارع جسر السويس متجهًا إلى ميدان رابعة العدوية وبحوزته 150 ألف جنيه داخل حقيبة وبعد نزوله من المركبة لميدان رابعة لم يتذكر الحقيبة وتركها بداخل السيارة وفر سائق التاكسى هاربًا لشارع الطيران وحاول صاحب الحقيبة الوصول إليه ولم يستطع
واتجه إلى قسم الشرطة لتحرير محضر ولم يتمكن من ذلك لأنه لا يوجد أرقام للوحة المعدنية للسيارة وانطلق إلى إدارة مرور القاهرة ليسرد لهم الواقعة وبناء على المعلومات التى أدلى بها للنقيب سامح محمد أحمد مشرف عمليات المرور قام بتسليط كاميرات المراقبة على مكان الواقعة التى رصدتها الكاميرات لتتبع الإشارات من مكان الركوب وحتى مكان النزول.
وتم تفريغ فيديو الواقعة بواسطة تقنية حديثة وتم تسليط الكاميرات على اللوحة المعدنية الخاصة بالسيارة واستخدام العديد من الألوان على اللوحة وتم التعرف على أرقام المركبة وتم جلب ملف السيارة والتعرف على عنوان صاحبها وتم إبلاغ رجال المباحث التى تمكنت من ضبط سائق التاكسى وبحوزته المبلغ المفقود ووجه صاحب الحقيبة الشكر للمجهود الذى بذلته إدارة المرور والنقيب سامح محمد الذى مكث 6 ساعات متواصلة أمام كاميرات المراقبة حتى تم التوصل لأرقام السيارة ونجاحه فى تحديد أرقامها لأنه يعد السبب الرئيسى فى التوصل لسائق التاكسى المتورط فى الواقعة.

صورة المتهم بسرقة حقيبة داخل التاكسى

لافتة شكر موجهة للضابط سامح محمد لضبطه سائق السيارة