hzn
عندما تمرّين بحال عابرة من الاكتئاب والشعور بالإحباط النفسي والقلق، حاولي على الفور التخلّص منها، لكي لا تتحوّل هذه الحال إلى مزمنة لديك.

1- إعداد قائمة بالإيجابيات

بالطبع، لن تتمكّني من السيطرة على ما كلّ ما يحدث معك. لكن يمكنك التحكّم في كيفية الردّ على ذلك. فلا تدعي الرفض، والحزن، والفشل يؤثر في شعورك تجاه نفسك ويجعلك أسيرة له. عوضاً عن ذلك، أعدّي قائمة بكلّ ما يسير بخير في حياتك. بهذه الطريقة، وعند الشعور باليأس، سيكون لمراجعة القائمة تأثير إيجابي في حياتك، ليذكّرك بما هو جيّد، ويساعدك على الكفّ عن التركيز على أوجه القصور، كما يساعدك على الشعور بالسعادة على المدى الطويل.

2- بعض التغيير!

كلّ فتاة لديها صديقة تتّبع نظاماً غذائياً مزمناً تشعر بانزعاج عند تناول الطعام سوياً. فإن كانت قلّة الثقة بجسمك هي التي تسبّب لك عدم الرضا، قومي بتغيير من تتناولين معها الطعام، كون تناوله مع من يضعون القيود على الطعام يعيق السعادة عن طريق خفض تقدير الذات.

3- العمل التطوّعي

العمل التطوّعي من أكثر الأنشطة المجزية التي يمكنك القيام بها. فقد وجدت دراسة استقصائية لمجموعة من الناس الذين تطوّعوا في العام الماضي أنَّ 94 في المئة ممن شملهم الاستطلاع قالوا إنّ التطوّع قد حسّن مزاجهم، في حين قال 78 في المئة إنه يجعلهم يشعرون بتوترّ أقلّ. ابحثي عن فرص لتقديم الأفضل لمجتمعك.
4- تخفيف التوتر

حوالى 85 في المئة من الأشياء التي نقلق بشأنها لا تحدث في الواقع. حتى عندما يكون لدينا مخاوف واقعية، فنحو 80 في المئة من الذين شملهم الاستطلاع يقولون إنهم تعاملوا مع النتائج بشكل أفضل ممّا كانوا يتصورون.

عندما تجدين نفسك قلقة على نتيجة ممكنة، قومي بتحضير كوب من الشاي، والجلوس، والتفكير في أنك تمكّنت من تجاوز أكثر الأوضاع إزعاجاً حتى الآن، ويمكنك بسهولة التعامل مع أيّ شيء آخر.

5- ابحثي عن النبات

قومي بشراء نبات في وعاء، وضعيه حولك. فضغوط العمل هي مصدر رئيسيّ للتعاسة الجماعية. اخرجي إلى أقرب حديقة، أو حاولي المشي في الطبيعة، لأنّ ذلك يقلّل من التعب النفسي، والغضب ويحسّن المشاعر الإيجابية.

6- استغلّي العطلة

إذا كنت تعملين بدوام كامل، فعليك الاستفادة القصوى من عطلة نهاية الأسبوع للشعور بالسعادة.

7- اللعب مع القطط

إنَّ مداعبة القطط تعزز مستويات الناقلات العصبية وهرمونات الشعور بالسعادة. إذا لم يكن لديك قطة، فزوري أصدقاء يملكون البعض منها، أو توجّهي إلى مأوى للحيوانات للتطوّع.

8- التواصل مع الآخرين

أظهرت الدراسات مراراً وتكراراً أنَّ قوة نظام الدعم الاجتماعي لدى الشخص أكبر مصدر للنجاح والسعادة، فاتصلي بصديقة عندما تواجهين يوماً سيئاً أو ارسلي لها رسالة نصية.