ذكرت صحيفة "هآرتس" الإسرائيلية أن القطب الليكودي وعضو الكنيست "بيني بيجن" أبدى تحفظه الشديد من نوايا جهات في الائتلاف الحكومي لإضفاء الشرعية على نقاط استيطانية غير قانونية ومن بينها النقطة الاستيطانية "عامونا".

وقالت الصحيفة الإسرائيلية إن"بيني بيجن" وصف تلك النوايا بأنها عملية لسلب الأراضي تنفذ بواسطة إجراءات تشريعية.

وأعرب بيجن عن اعتقاده بأنه ليس من احتمال لتمرير القانون الخاص بتنظيم وضع النقاط الاستيطانية قانونيا.