قال طارق طلعت مدير الإدارة العامة للتعليم الخاص، إن المدارس الدولية أحد أجنحة التعليم في مصر، مؤكدا أن جميع كتب مناهج المدارس الدولية يتم مراجعتها من خلال وزارة التربية والتعليم، حتى تكون معادلة للمناهج المصرية.

وأضاف "طلعت" خلال تصريحات تلفزيونية، اليوم الأحد، أن مصروفات المدارس الدولية هذا العام لن تزيد عن مصروفات العام الماضي، مشيرا إلى أن ارتفاع الخدمة هو السبب في ارتفاع الأسعار، مؤكدا أن الوزارة تتابع مصروفات المدارس وفي حالة رصد أي مخالفات فإن الوزارة ستتخذ الإجراءات القانونية ضد هذه المدارس.

وأكد أن القرارات الرسمية التي تصدر من وزارة التربية والتعليم لتنظيم العملية التعليمية تسري على كافة أنواع التعليم في مصر.