أصيب الفنان المصري محمد سعد، بصدمة كبيرة وذلك بسبب رفع فيلمه الجديد «تحت الترابيزة»، من بعض دور العرض.
محمد سعد، حاول إقناع مديري دور العرض للإبقاء على الفيلم خاصة أنه لم يمض على عرضه سوى أسبوع واحد، مؤكدًا أنه سيتواجد بصالات العرض للمساعدة على جذب الجمهور.
ورغم محاولات محمد سعد للإبقاء على الفيلم إلا أن بعض مديري الدور أكدوا للشركة المنتجة أن الإقبال الشديد على فيلم «لف ودوران»، للفنان احمد حلمي دفعهم لزيادة صالات العرض له ودفعهم لرفع فيلم «تحت التربيزة»، لترك مساحة للأفلام التي تحظى بإقبال كبير.
يذكر أن فيلم «تحت التربيزة»، بطولة محمد سعد، نيرمين الفقي ومنة فضالي، وقد جاء الفيلم في الترتيب الأخير لإيرادات السينما.