أعلنت وزارة التموين والتجارة الداخلية المصرية، اليوم الأحد، عن طرح مناقصة عالمية غداً الإثنين، لاستيراد القمح من أي منشأ، وفقاً لما أورده التلفزيون المصري.
ونقل التلفزيون الرسمي عن وزير التموين الجديد، محمد علي الشيخ، قوله، إن الوزارة اتخذت هذا القرار بعد إحجام الموردين عن التقدم لمناقصتين تم الإعلان عنهما عقب تغيير مواصفات وشروط التوريد، قبل نحو أسبوعين.
اضطرت مصر مؤخراً إلى إلغاء مناقصتين لشراء القمح بعد رفض تقدم موردين، بعدما قررت عدم السماح بأي نسبة من الإصابة بفطر "الإرجوت" في واردات القمح.
وقرر وزير الزراعة واستصلاح الأراضي المصري عصام فايد، نهاية أغسطس الماضي، منع دخول القمح المستورد المصاب بأية نسبة من فطر الإرجوت، بعدما كان قد وافق في الشهر السابق عليه السماح بالأخذ بالنسبة العالمية المقررة في استيراد القمح وهي 0.05%.
ورفضت مصر شحنة من القمح الروسي الأسبوع الماضي، بلغ حجمها 60 ألف طن، بعد رفض شحنة قمح رومانية حجمها 63 ألف طن، الأمر الذي دفع روسيا إلى الإعلان مساء الجمعة الماضي، حظر استيراد الفاكهة والخضروات المصرية.
و"الإرجوت" فطر طفيلي ينمو على كثير من المحاصيل الزراعية، التي تعتبر مصدراً مهماً للدقيق كالشعير والقمح، ويحتوي علي كثير من المواد الفعالة التي تختلف في تركيبها وأثرها علي الجسم.
وفي سياق آخر أصدر وزير التموين والتجارة الداخلية المصري، قراراً اليوم، بإقالة كل من رئيس مجلس إدارة الشركة القابضة للصوامع ورئيس جهاز تنمية التجارة الداخلية.
وأضاف الشيخ في تصريحات صحفية اليوم، أن القرار "يأتي في إطار إتاحة الفرصة لقيادات أخرى لتقديم المزيد من التطوير والتقدم داخل شركات وهيئات الوزارة".