أعلن المهندس طارق قابيل، وزير التجارة والصناعة، أن القاهرة ستستضيف منتصف شهر أكتوبر المقبل منتدى الأعمال الثانى المصرى التنزانى بمشاركة وفد كبير من رؤساء كبرى الشركات التنزانية برئاسة تشارلز موجياجى، وزير الصناعة والتجارة التنزانى، إلى جانب عدد من ممثلى الجهات الحكومية المعنية بالتجارة والاستثمار، فضلًا عن مشاركة عدد كبير من الشركات المصرية المهتمة بالسوق الأفريقية بصفة عامة والسوق التنزانية بصفة خاصة.

جاء ذلك خلال لقاء الوزير صباح اليوم، الأحد، بمحمد حاجى حمزة، سفير تنزانيا بالقاهرة، حيث تناول اللقاء سبل دعم وتنمية التعاون الاقتصادى بين البلدين خلال المرحلة المقبلة.

وقال الوزير إن هذا الملتقى يمثل فرصة مهمة لتعزيز علاقات التعاون المشترك بين البلدين سواء على المستوى الحكومى أو مجتمع الأعمال، حيث من المقرر عقد لقاءات ثنائية بين رجال الأعمال المشاركين فى المنتدى، هذا فضلًا عن تنظيم زيارات لرجال الأعمال التنزانيين لعدد من المصانع فى القاهرة والإسكندرية وعدد من المدن الصناعية الجديدة.

وأضاف قابيل أن اللقاء تناول أيضًا أهمية تعزيز العلاقات الاقتصادية المشتركة فى إطار اتفاق التكتلات الأفريقية الثلاث (الكوميسا والسادك وتجمع شرق أفريقيا)، وكذا تنسيق الجهود بين البلدين لتنمية العلاقات التجارية المشتركة، خاصة أن حجم التجارة الحالى لا يعبر عن عمق العلاقات الثنائية بين الجانبين، حيث بلغ إجمالى حجم التجارة بين البلدين 36.2 مليون دولار فى عام 2015، منها 35.4 مليون دولار صادرات مصرية.

وأشار فى هذا الصدد إلى أن المكتب التجارى بتنزانيا سيبدأ عمله الفعلى مطلع شهر أكتوبر المقبل، والذى تم إنشاؤه مؤخرًا ضمن خطة الوزارة لفتح 5 مكاتب تجارية جديدة لتوسيع حجم العلاقات التجارية والاقتصادية مع دول القارة الأفريقية.

من جانبه، أكد محمد حاجى حمزة، سفير تنزانيا بالقاهرة، أن استضافة مصر لمنتدى رجال الأعمال يمثل فرصة كبيرة لتعزيز أواصر التعاون الاقتصادى بين البلدين، خاصة فى ظل امتلاك مصر خبرات كبيرة فى المجال الصناعى، الأمر الذى يفتح الباب أمام نقل هذه الخبرات لتنمية الصناعة التنزانية، لافتًا إلى أن المنتدى والذى سيستمر لمدة 3 أيام سيشهد مشاركة موسعة من الجانب التنزانى سواء على المستوى الحكومى أو رجال الأعمال، هذا وقد وجه السفير الدعوة للمهندس طارق قابيل، وزير التجارة والصناعة، لزيارة تنزانيا خلال المرحلة القريبة المقبلة.