بدأ منذ قليل بمدينة الضبعة تشيع جثمان الشيخ أبوبكر الجراري إمام الدعوة السلفية بالضبعة بحضور أعداد كبيرة من أهالى الضبعة والمدن المجاورة، حيث حرصت أعداد كبيرة من القبائل على تشيع جثمان الفقيد والذى يحظى بحب العديد من الأهالى.

كان اللواء مختار السنبارى قد تلقى إخطارا من مستشفى الضبعة بوصول جثة هامدة باسم ابو بكر الجرارى ودلت المعلومات الأولية أن سيارة دفع رباعى قد اصطدمت بسيارته وقد لازت بالفرار بعد وقوع الحادث.