أكد الدكتور أشرف تادرس، رئيس قسم الفلك بالمعهد القومي للبحوث الفلكية والجيوفيزيقية، أن الانقلاب الخريفي سيحدث الخميس المقبل 22 سبتمبر، في تمام الرابعة و٢١ دقيقة بتوقيت القاهرة، حيث تتساوى في هذا اليوم عدد ساعات الليل والنهار، وتسقط أشعة الشمس بالتساوى على نصفي الكرة الأرضية، ويشعر المواطنون بالاعتدال في الجو الذى يميل إلى البرودة ليلا وعند الفجر.
وأضاف "تادرس"، في تصريحات صحفية أن طول فصل الخريف للعام الحالى يبلغ 89 يوماً، و20 ساعة و23 دقيقة، موضحاً أنه ساعات الليل ستزداد تدريجياً بداية من اليوم التالى للانقلاب الخريفى، وأن فصل الخريف فى النصف الشمالى من الكرة الأرضية يقابله فصل الربيع فى النصف الجنوبى، حيث إن الاعتدالين الخريفى والربيعى للنصفين الشمالى والجنوبى من الكرة الأرضية يحدثان فى نصف الوقت، إلا أن الوضع يكون معكوساً.