انتقد الكاتب والروائي الدكتور علاء الأسواني تصريحات البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقصية لأقباط المهجر التي قال فيها ” ان كرامة مصر تتمثل في حسن استقبال السيسي في نيويورك”.

وقال الأسواني من خلال تغريده له على صفحته بموقع التدوينات القصيرة “تويتر” : “البابا تواضروس قال لأقباط المهجر أن كرامة مصر تتمثل في حسن استقبال السيسي في نيويورك الحقيقة أن كرامة مصر تتمثل فقط في كرامة المواطن المصري”.

وكان البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقصية قد دعا المصريين الأقباط المقيمين بالولايات المتحدة الأمريكية باستقبال الرئيس عبد الفتاح السيسي بولاية نيويورك قبيل مشاركاته باجتماع الجمعية العمومية الـ71 بالأمم المتحدة.