قال حسام البدري المدير الفني للفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي، إن الفوز الذي حققه الفريق بهدف دون رد على الإسماعيلي في المباراة التي جمعتهما أمس ضمن الجولة الأولى من مسابقة الدوري الممتاز، كان مهمًا للغاية وأمام فريق كبير، خاصة أن الفوز في البدايات يمنح الفريق دفعة معنوية كبيرة.

وأشار إلى أنه أوضح للاعبين قبل انطلاق الدوري بأهمية المرحلة الحالية وضرورة الفوز في المباراة الأولى بالدوري، من أجل العودة للسير على طريق الإنتصارات وهو ما تحقق بالفعل لهذا وجه الشكر للاعبين عقب المباراة على المجهود الكبير والإصرار على تحقيق الفوز من بداية المباراة لنهايتها.

وأوضح أن الفريق خاض مباراة الاسماعيلي في ظروف صعبة نظرًا لغياب حسام غالي وأحمد فتحي بسبب الإيقاف ومروان محسن وأحمد حجازي ورامي ربيعة للإصابة بالاضافة إلى غياب اللاعبين الدوليين عن المشاركة فى التدريبات الجماعية أثناء فترة تجمع الفريق فى 6 أكتوبر لكنه شدد على وجود البديل وعلى قدرة جميع اللاعبين المسجلين فى القائمة على الظهور بشكل جيد وسد الفراغ الناتج عن الاصابات والإيقافات.

وأوضح أن إصابة باسم علي في أول 12 دقيقة من عمر المباراة أهدرت على الفريق فرصة التغيير الأول لكنه أمر وارد ويحدث في العديد من المباريات وأنه قبل أي مباراة يضع في اعتباراته كل الاحتمالات وعلى ضوئها يختار القائمة المرشحة لخوض المباراة، لافتًا الى أن الإصابات واردة خاصةً في ظل عدم تلقي الفريق فترة راحة كافية قبل انطلاق الموسم الحالي.

وأشار البدري إلى أن الاهلى عانى أمام الاسماعيلي من إهدار العديد من الفرص التهديفية السهلة وأنه سوف يعكف على علاج هذا الأمر في التدريبات القادمة قبل مواجهة المقاولون يوم الخميس في الجولة الثانية من عمر الدوري، لافتًا إلى أن مشكلة إهدار الفرص سبق وعانى منها الأهلي طوال الموسم الماضي ولابد من إيجاد حل سريع لعلاجها، مضيفًا أن الفريق لعب بطريقته المعتادة وكان هناك ترابطا وتواصلا جيدا بين اللاعبين داخل الملعب.

وكشف المدير الفني للأهلي عن أنه يرفض فكرة التشاؤم والتفاؤل من خوض المباريات على ملاعب معينة، مؤكدًا أن الأهلي جاهز للعب علي أي ملعب سواء بتروسبورت أو غيره بشرط أن يكون داخل القاهرة.