توجه 5ر2 مليون شخص من سكان برلين اليوم الأحد إلى صناديق الاقتراع للتصويت في الانتخابات الإقليمية (اختيار نواب البرلمان المحلي للعاصمة الألمانية، والمجالس البلدية).

وتشير استطلاعات الرأي إلى أن (الحزب الاشتراكي الديمقراطي) سيتقدم الصفوف وسيحصل على أكثر من 20 في المائة، فيما سيحل حزب المستشار الألمانية أنجيلا ميركل (الاتحاد الديمقراطي المسيحي) المركز الثاني.

يرغب عمدة برلين ميشائيل مولر الذي ينتمى للحزب الاشتراكي الديمقراطي (51 عاما) الاستمرار في منصبه، وقد صرح بأنه مع تشكيل حكومة ائتلافية من حزبه و"حزب الخضر"، ولكن استطلاعات الرأي تقول" إن الحزبين لن يتمكنا وحدهما من تشكيل الحكومة".

وترجع ذلك إلى ظهور حزب البديل من أجل ألمانيا وتغييره للمعادلات السياسية، وقد يكون ائتلاف ثلاثي من "حزب الخضر" و"حزب اليسار" و"الحزب الاشتراكي الديمقراطي"ممكنا لتشكيل الحكومة، غير إن كل ما سبق يبقى تكهنات، فقد يتقدم حزب المستشار ميركل "الاتحاد المسيحي الديمقراطي" على "الحزب الاشتراكي الديمقراطي"، وهو ما تحدده أصوات الناخبين حيث دعى للتصويت ٢،٥ مليون شخص من أصل نحو ٣،٥ مليون.