تجمهر العشرات من الحاصلين على الثانوية العامة والدبلومات الفنية للعام الدراسى الحالى، الذين تقدموا لتنسيق رغباتهم من خلال مكتب تنسيق القبول بالجامعات أمام الباب الرئيسى لكلية الهندسة بجامعة القاهرة، وذلك لمحاولة التوصل لحل للمشكلات التى تواجههم فى تحويلات تقليل الاغتراب الخاصة بالمرحلة الثالثة من التنسيق والدبلومات الفنية .
من جانبه، خصصت معامل التنسيق بكلية الهندسة جامعة القاهرة، موظفا للجلوس أمام البوابة الرئيسية لكلية الهندسة بالجامعة، للرد على استفسارات الطلاب وأولياء الأمور والسماح لمن لديه مشكلة حقيقية فى الرغبات على الموقع الإلكترونى أو تحويلات تقليل الاغتراب بالدخول إلى معامل التنسيق بالكلية لمحاولة حل مشكلته .
من جانبهم، اشتكى عدد من أولياء أمور الطلاب من عدم مقدرتهم على تحويل أبنائهم رغم استيفاء كل الشروط التى أعلنتها وزارة التعليم العالى بخصوص هذا الأمر، وكذلك حاول ولى أمر طالب إعادة تنسيق رغبات نجله مرة أخرى، إلا أن الموظف أبلغه بأن ما يطلبه مستحيل التنفيذ، وذلك لانتهاء فترة تسجيل الرغبات وتقليل الاغتراب الخاصة بمراحل التنسيق .
وسمح الموظف المسئول بمعامل تنسيق، لطالبة بالدخول وتسجيل الرغبات لأنها لم تستطع التقدم خلال المراحل الماضية لظروف مرض والدتها، حسب قولها .