أعربت وزارة الدفاع الأسترالية اليوم الأحد، عن تعازيها لعائلات الجنود السوريين الذين قتلوا في غارات "خاطئة" للتحالف الدولي في دير الزور شرقي سوريا ، مؤكدة عدم استهداف الجيش السوري .

وأشارت الوزارة ـ في بيان لها أوردته قناة (سكاي نيوز) الإخبارية ـ إلى أنها لا تتعمد استهداف الجيش السوري، وذلك في أحدث تعليق من جانب المشاركين في التحالف الدولي على الغارات ، مؤكدة أنها ستتعاون بالكامل في مراجعة سيجريها التحالف بشأن تلك الواقعة، التي أثارت توترا بين الولايات المتحدة وروسيا.

وأضافت وزارة الدفاع الأسترالية أنه" في حين أن سوريا لا تزال محيطا متغيرا ومعقدا للعمليات ، فإن استراليا لن تتعمد أبدا استهداف وحدة عسكرية سورية معروفة ، أو تقدم دعما لتنظم لداعش".

وكانت مقاتلات سترالية قد شاركت في غارات التحالف، التي أودت بحياة أكثر من 60 جنديا سوريا.