أعلن قصر الرئاسة الفرنسية (الإليزيه)، أن الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند، والرئيس عبد الفتاح السيسي، سيعقدان بعد غدٍ الثلاثاء، جلسة مباحثات على هامش أعمال الدورة الـ71 للجمعية العامة للأمم المتحدة بنيويورك، التي من المتوقع أن تتناول العلاقات الثنائية، وأبرز القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك، وعلى رأسها عملية السلام فى الشرق الأوسط ومكافحة الإرهاب.
ويرافق الرئيس هولاند، خلال زيارته، التى ستبدأ غداً ولمدة يومين- وفد وزارى يضم وزير الخارجية جون مارك إيرولت ووزيرة البيئة والطاقة والبحر سيجولين رويال، ورئيسة الدورة الـ21 لقمة المناخ.