أعرب مهاجم أتلتيكو مدريد الإسباني فرناندو ترويس عن سعادته بالفوز على سبورتنج خيخون بخماسية نظيفة في الجولة الرابعة من الليجا وقال إن هذا "توقيت جيد لزيارة برشلونة" على ملعب "كامب نو"، الأربعاء المقبل في الجولة الخامسة.

وأشار اللاعب - في تصريح عقب المباراة نقلته وكالة الأنباء الإسبانية - إلى تحسن مستوى الفريق وقال "كنا نعرف أننا نسير على الطريق الصحيح من أجل التسجيل".

وعن تمكن أغلب مهاجمي الفريق من التسجيل قال "هذا أمر جميل. أعتقد أن هذا توقيت جيد لزيارة برشلونة. إنه أصعب خصم في السنوات الأخيرة. سنخوض المباراة بثقة".

ورفع فريق العاصمة رصيده إلى ثماني نقاط في المركز الثالث مؤقتا، في حين تجرع خيخون هزيمته الأولى هذا الموسم وتوقف رصيده عند سبع نقاط في المرتبة الخامسة.

وأمطر أتلتيكو مدريد شباك ضيفه سبورتنج خيخون بخمسة أهداف نظيفة في الجولة الرابعة بدوري الدرجة الأولى الأسباني لكرة القدم.

وأطمأن مدرب الأتلتي دييجو سيميوني على عودة الماكينة التهديفية للفريق بعد تزايد الشكوك حولها في الفترة الأخيرة، قبل مواجهة برشلونة على ملعب "كامب نو" يوم الأربعاء المقبل في الجولة الخامسة بالليجا.

وتناوب على تسجيل خماسية الروخيبلانكوس: أنطونيو جريزمان في الدقيقتين (2 و31) وكيفين جاميرو (5) وفرناندو توريس (72 و91)، ليتقدم فريق العاصمة إلى المركز الثالث مؤقتا، في حين تجرع خيخون هزيمته الأولى وتوقف في المرتبة الخامسة.

وافتتح جريزمان التسجيل مبكرا في الدقيقة الثالثة بعدما ضغط كيفين جاميرو على الدفاع لينتزع كرة طولية ويمررها إلى اللاعب الفرنسي على خط المنطقة ليودعها الأخير الشباك بسهولة على يسار الحارس ايفان كويلار.

وضاعف جاميرو النتيجة بعدها بثلاث دقائق بعد مراوغته للدفاع داخل المنطقة وسدد كرة قوية رائعة سكنت الشباك على يسار الحارس.

وقطع جريزمان الطريق على الضيوف في العودة بتسجيل الهدف الثالث في الدقيقة (31) من تسديدة رائعة بيسراه من خارج المنطقة على يمين الحارس.

وحرم القائم الأتلتي من إنهاء الشوط الأول برباعية بتصديه لتسديدة البلجيكي يانيك كاراسكو الذي تلاعب بالدفاع داخل المنطقة وأطلق كرة قوية ارتطمت بالقائمة في الدقيقة (40).

وفي الدقيقة (67) تسلم جريزمان برأسه كرة طولية على حدود المنطقة وسددها مباشرة بيسراه ولكنها ذهبت إلى جوار القائم بسنتيمترات.

وبعد ثلاث دقائق من دخوله الملعب بديلا لجريزمان، أحرز فرناندو توريس الهدف الرابع في الدقيقة (71) بعدما حول تمريرة من أنخل كوريا، الذي راوغ الدفاع ببراعة من الناحية اليسرى ومررها للمهاجم الأسباني، الذي استبق الحارس ووضعها من أمام أقدامه داخل الشباك. وأكمل توريس الخماسية في الدقيقة (91) من ركلة جزاء.