قال مكتب الأمم المتحدة لحقوق الإنسان إن الوفيات بين المدنيين بسبب الصراع فى اليمن "تتزايد بشكل مطرد" مع سقوط أكثر من 200 قتيل وإصابة أكثر من 500 فى أربعة أشهر.
وقالت المتحدثة باسم مفوضية الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان رافينا شمداسانى اليوم الجمعة أن العنف يتصاعد فى جميع أنحاء اليمن.
وأشارت إلى أن شهرى يوليو أغسطس شهدا أسوأ الحوادث بسقوط ثمانية أطفال قتلى فى هجوم صاروخى فى مدينة مأرب شرقا، وفى يوم 7 اغسطس، قتل 16 مدنيا فى غارات جوية فى مديرية نهم، شرقى العاصمة صنعاء.