أعلنت وزارة الخارجية الروسية، أن قصف الولايات المتحدة لمواقع الجيش السوري في محيط مطار دير الزور سيضع الاتفاقات الأخيرة بين موسكو وواشنطن على المحك.

ودعت الخارجية الروسية - طبقا لقناة روسيا اليوم الليلة السبت - لاجتماع عاجل لمجلس الأمن لمناقشة الضربات الجوية الأمريكية على دير الزور.

واعتبرت أن الضربات الأمريكية، على دير الزور تؤثر سلبا على الاتفاق الأمريكي - الروسي بشأن سوريا.

يأتي ذلك فيما أعلنت وزارة الدفاع الروسية، أن 62 جنديا من القوات السورية قتلوا وأصيب أكثر من 100 استنادا إلى معلومات تلقتها الوزارة من الجيش السوري خلال قصف مقاتلات أمريكية مواقع للجيش السوري في دير الزور.