اشاد المهندس حمدي شامل ، وكيل وزارة البترول السابق ، بالمقترح الذي تقدم به مستشار الجيش الليبي صلاح عبد الكريم بشأن اعطاء الدولة المصرية البترول الليبي بالجنيه المصري بدلا من الدولار ، مؤكدا انها خطوة ايجابية لتوفير العملة الصعبة والتي شهدت انخفاضا كبيرا من الاسواق المصرية الفترة الماضية.

واوضح شامل في تصريحات خاصة لـ "صدي البلد" أن مصر تشتري مواد بترولية بمبلغ يقترب من المليار دولار شهريا وهو مايؤثر بشكل كبير علي الاحتياطي المصري من العملة الاجنبيه ، مطالبا الحكومة المصرية بضرورة اخذ هذا المقترح علي محمل الجد والبدء في مناقشته مع الجانب الليبي بأقصي سرعة ممكنة وذلك لتطبيقه بشكل فعًال علي ارض الواقع.

تجدر الإشارة إلي أن صلاح عبد الكريم مستشار الجيش الليبي، قد اقترح على البرلمان الليبي وعلى الحكومة المؤقتة وعلى مؤسسة النفط، التعاون مع مؤسسة النفط الليبية لرفع الضغط عن الجنيه المصري بتصدير النفط به موضحا أن تلك الخطوة ستوفر على الدولة المصرية العملة الصعبة وسترفع من قيمة الجنيه