سيطرت حالة من الغضب على مرضى الغسيل الكلوى، بمركز فاقوس فى الشرقية ، بسبب توقف قسم الغسيل الكلوى بالمستشفى العام عن العمل لانقطاع المياه عن المدينة، وتجمهر المرضى فى ساحة المستشفى، مطالبين بسرعة توفير مكان لإجراء الجلسة، لعدم تعرضهم لمضاعفات، خاصة أن بعضهم لم يجرِ جلسات سابقة بسبب إجازة العيد .
وقال أحد الأهالى، و يدعى هانى صالح ، موظف 45 عاما، إن أحد أقاربه توجه لإجراء الجلسة ووجد الأجهزة كلها متوقفة، والمستشفى معطلة عن الخدمة، بسبب انقطاع المياه، و أضاف عمرو العدوى 35 عاما، أن المياه انقطعن عن المنزل منذ 9 صباحا، وأنهم اتصلوا البجهات المعنية دون جدوى.
وفي السياق قال سباعى عبدالرحمن رئيس مدينة فاقوس، لـ"اليوم السابع"، إنه وقع انفجار فى خط 1 و 5 بالصرف الصحى مما اضطر لغلق خط المياه عن المدينة بأكملها منذ الصباح، و أن العمل جارٍ على قدم و ساق لإصلاح العطل ، مضيفا أنه تم التواصل مع الشركة لتوفير سيارة مياه لإمداد المستشفى بالمياه و تشغيل قسم الكلى تحت إشراف الأطباء.
من جانبه، قال الدكتور خالد فوزى وكيل مديرية الصحة، أن القسم يعمل بنظام 3 شيفات، وأن الخزانات المخصصة له عملت فى الشيفت الأول و الثانى، إلا أن الثالث فرغت فيه الخزانات من المياه، وتقرر تأجيل جلسة الغسيل للمرضى، وعدهم 36 مريضا، لجلسة الغد ، لافتا إلى انه لا توجد خطورة عليهم من تأجيل الجلسة ، وأنه تابع التقرير الطبى لجميع الحالات، وأظهر استقرار وضعهم .
وحول اقتراح تدبير مياه للخزانات، قال وكيل المديرية، إن المستشفى بها خزانين، والمياه تمر بمراحل فلترة لكى تستخدم فى الغسيل الكلوى، وهذا المقترح سيشكل خطورة على المرضى.