قامت محاور وزارة البيئة المنتشرة بمراكز البحيرة بالسيطرة على (47) حالة حريق قش أرز وقمامة ومقالب عشوائية بالتعاون مع الحماية المدنية وبمساعدة الأهالي، كما قام الفريق الفنى للمحاور بتحرير (42) محضراً بالمراكز المختلفة وتم تسليم المحاضر لأقسام الشرطة وبعض الحرائق كانت مجرد حرق مكشوف لقمامة على الطرق يتم التعامل معها من خلال الدفاع المدني وإبلاغ رئيس مجلس المدينة الواقعة فى نطاقه تلك الحرائق لمتابعتها وإزالة أسبابها، وتم المرور على عدد (12 مقلب عمومي) للتأكد من عدم وجود حرق للقمامة وتبين أن جميعها مستقر.

تأتي تلك الإجراءات في اطار استراتيجية وزارة البيئة لمواجهة ظاهرة نوبات تلوث الهواء الحادة لعام 2016 بمحافظات المنظومة ومنها محافظة البحيرة، كما تحرص وزارة البيئة على توعية المزارعين بمخاطر حرق المخلفات الزراعية وتعظيم الاستفادة منها من خلال تجميعها أو تحويلها لكومات أعلاف أو كومات سمادية ، وذلك من خلال مجموعة من الندوات وحملات التوعية، حيث تم أمس تنفيذ عدد (2) ندوة ارشادية بمسجد التقوى بقرية شرنوب – دمنهور.

وفى مجال جمع و حصاد قش الارز تم أمس حصاد (1322) فداناً طبقًا لما ورد من مديرية الزراعة بالبحيرة، بينما تم كبس (1638) طن قش أرز و فرم (1361) طناً وتشوين (42700) طن، اما فى مجال المزارع الصغير فقد تم امس عمل (13,5) طن أعلاف و(15) طن أسمدة.

كما يتم التفتيش يوميًا على عدد من الصناعات الصغرى والتي تؤثر بانبعاثاتها على تزايد حدة نوبات تلوث الهواء وتتتمثل في مصانع الطوب و المسابك والمكامير والفواخير، حيث صدر قرار محافظ البحيرة رقم (811) بشأن تنظيم العمل في تلك الأنشطة خلال فترة "السحابة السوداء"، وذلك فى إطار التعاون المثمر بين والبيئة ومحافظة البحيرة، وتم التفتيش أمس على (7) مصانع طوب منها (3) مطابقين بيئيا و(4) متوقفين ومكمورة فحم تبين أنها متوقفة.