دعا مسؤولون في الأمم المتحدة إلى تقديم مساعدات عاجلة لأربعمائة ألف طفل نيجيري يواجهون خطر سوء التغذية الحاد.

ونقلت هيئة الإذاعة اليابانية "إن إتش كيه" عن المسؤولين قولهم، اليوم السبت، إن هذه الأزمة الإنسانية تحدث في أجزاء من نيجيريا بغربي إفريقيا حيث شردت جماعة بوكو حرام المتطرفة أكثر من مليوني شخص.

وقال مسؤولون من منظمة الأمم المتحدة للطفولة أو اليونيسف في مؤتمر بجنيف إن نحو خمسة وسبعين ألف طفل قد يموتون بنهاية هذا العام إن لم تتم مساعدتهم.

وقالوا إن كثيرا من هؤلاء هم من مجتمعات أجبرت على الفرار من منازلها في ولاية بورنو شمال شرقي نيجيريا التي تتمركز فيها جماعة بوكو حرام.