أمرت نيابة العمرانية، برئاسة المستشار محمد أبو زينة رئيس النيابة، بحبس سائق بإحدى شركات نقل الأموال 4 أيام على ذمة التحقيقات، لاتهامه بالشروع فى السرقة والتزوير .
تعود أحداث الواقعة، عندما تلقى اللواء هشام العراق مساعد أول وزير الداخلية لأمن الجيزة، إخطارا من شركة نقل أموال، بقيام سائق يعمل بها يدعى "هاني.م" بالاستيلاء على سيارة تابعة للشركة، بداخلها مبلغ مالى يقدر بـ3 مليون جنيه، فأمر بتشكيل فريق بحث لضبط المتهم .
وكشفت التحريات التي أجريت بإشراف اللواء خالد شلبى مدير الإدارة العامة لمباحث الجيزة، أن المتهم قام باستخدام اسم آخر له كحيلة لابعاد الشبهات عنه، وتبين أن اسمه الحقيقى "محمد.ف" 55 سنة عاطل وسابق اتهامه فى قضيتين سرقة .
وتمكن فريق البحث، بإشراف اللواء رضا العمدة مدير المباحث الجنائية، والعقيد علاء فتحى مفتش مباحث غرب الجيزة، من تحديد موقع السيارة من خلال جهاز التتبع (GBS) فتم إبلاغ تمركز أمنى بمكان تواجدها أعلى الطريق الدائرى بالمنيب، وعندما شعر المتهم بالقوات تركها وفر هاربا .
كما تبين، أن السيارة كان بداخلها 2 مليون جنيه مصرى، و41.435 ألف ريال سعودى، و45 ألف دولار أمريكى، و5 آلاف يورو، و100 دينار كويتى .
وبتكثيف جهود البحث، تمكنت قوة أمنية برئاسة المقدم محمد الجوهرى رئيس مباحث العمرانية، من إلقاء القبض على المتهم، وبمواجهته اعترف بإرتكاب الواقعة، كما أقر بقيامه بسرقة مليون ونصف مليون جنيه من أحد البنوك، باستخدام الاسم المزور من قبل، وعثر بحوزته على بطاقتين مزورتين، تم تحرير محضر بالواقعة، وأحيل إلى النيابة التى أصدرت قرارها السابق .